وضوح في الرؤية.. ومرآة للأخبار والأفكار

أسئلة ثقيلة تفاجئ المعتقل محمد حاكي وتدفعه للمطالبة بتأجيل الجلسة

بالواضح – خالد الغازي

أجل القاضي علي الطرشي جلسة الاستماع للمعتقل محمد حاكي، إلى يوم الغد بعدما التمس المتهم من المحكمة الإجابة على الأسئلة الموجهة إليه في الجلسة المقبلة.

وطرح القاضي أسئلة مفاجأة وقوية ، متعلقة “التنسيق مع اطراف انفصالية لزعزعة الوطن والحصول على تمويلات مالية والسعي نحو انفصال الريف عن الوطن”. مما جعل المعتقل يطلب التأجيل مشيرا أنه يحس بالإرهاق والعياء.

وتحدث المعتقل حاكي عن ظروف اعتقاله التي وصفها ب”القاسية”، وفترة تواجده عند الفرقة الوطنية خلال الحراسة النظرية، مبرزا انه تعرض لمعاملة قاسية وللعتف خلال فترة التحقيق معه.

واستمع القاضي اليوم ايضا للمعتقل ابراهيم أبقوي الذي نفى علاقته بأشخاص مقيمين بالخارج، وتوصله باموال منهم، ويتعلق الامر بكل من عبد الصادق بوجيبار المنتمي لحركة 18 شتنبر، عزالدين ولد خالي علي من بلجيكا وسعاد الزكزاوي من إسبانيا. كما نفى المعتقل علاقته ببعض الرسائل الصوتية المدونة في المحاضر، والتي تدعو لتحريض الساكنة للاحتجاج والخروج في المظاهرات.

وعرفت الجلسة احتجاجات وفوضى من قبل المعتقلين بعدما قرر القاضي طرد المعتقل محمد جلول، الذي تدخل خلال طرح المحكمة أسئلة للمعتقل ابراهيم أبقوي.

وبعد رفع الجلسة أبدى الزفزافي تضامنه مع ساكنة جرادة، منتقدا اعتقال ثلاث نشطاء في جرادة، و”المقاربة الأمنية وعدم التجاوب مع الاحتجاجات والأحزاب السياسية التي تاخذ البلاد للمجهول”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.