أسباب تأجيل حفل “بالواضح” لتكريم نجوم السنة

بالواضح – الرباط

كما عهدنا زوارنا وقراؤنا الأعزاء، فإن جريدة “بالواضح” دائما ما تحرص على الالتزام بأخلاقيات مهنة الصحافة في الوقوف على مسافة وسط من التيارات والأحزاب السياسية الوطنية، ولكن من باب تنوير قرائنا وكما وعدناكم لا بأس من أن نوضح الأسباب الحقيقية في تأجيل حفل تكريم نجوم سنة 2018.

رغم أن حفل التكريم الذي ارتأينا تنظيمه يكتسي بعدا ثقافيا ورياضيا وفنيا صرفا، إلا أن ذلك لم يشفع للبعض في ترك الأمور تسير على ما يرام، الأمر يتعلق هنا بمسرح هذا الحدث قاعة المركز الثقافي أكدال الرباط التابعة لمجلس مقاطعة أكدال الرياض المسيرة من قبل حزب العدالة والتنمية.

كل الترتيبات والأمور اللوجيستية كانت تسير بشكل منسق وطبيعي، إلى أن تم الإعلان عن الأسماء المكرمة في هذا الحفل، حيث هنا بدأت قصة المضايقات، من أجل منع تنظيم هذا الحفل، حيث أُبلِغت إدارة جريدة “بالواضح” أن عضوا مسؤولا بحزب العدالة والتنمية، طالب بحذف أحد المكرمين من اللائحة.

وعند استقصائنا للأمر قليلا اكتشفنا أن المكرم المراد حذفه، مواطن مستقل ولا ينتمي لأي حزب سياسي، ولكن عندما عمقنا البحث في أسباب التحفظ اكتشفنا أن تحفّظ حزب المصباح على أحد المكرمين إنما يعود إلى ما بات يعرف بقضية الاختلالات الإدارية والمالية بمجلس مقاطعة اليوسفية وما يعتبره هذا الحزب بأن المكرم كان سببا في تسريب الوثائق التي كشفت تلك القضية إلى الرأي العام.

وبغض النظر عن ملابسات هذه القضية، فإن حفل التكريم بعيد كل البعد عن هذه الحيثيات السياسية وأن هذا الحفل ثقافي صرف وما كان على الحزب الذي يقود الحكومة أن يتدخل ويفرض اختياراته على تظاهرات ذات أبعاد ثقافية وفنية ورياضية، لأسباب سياسية تستجيب لإرادة حزبية صرفة، خاصة وأن المركز الثقافي أكدال مرفق عمومي وليس إدارة حزبية تابعة لهذا الحزب أو ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.