الداخلية تقرر استثناء الصحافيين حاملي البطاقة من قرار حظر التنقل الليلي

قررت وزارة الداخلية استثناء الصحافيات والصحافيين، حاملي بطاقة الصحافة، المسلمة من طرف المجلس الوطني للصحافة، من قرار حظر التنقل الليلي، لإتاحة الفرصة لهم القيام بواجبهم المهني.

جاء ذلك جوابا على مراسلة تقدم بها رئيس المجلس الوطني للصحافة إلى وزير الداخلية عبدالوافي لفتيت يطالب فيها بمراجعة القرار المتعلق بشأن حالات الاستثناء خلال حظر التنقل الليلي، ليشمل كل الصحافيين حاملي بطاقة الصحافة. 

وأوضحت الوزارة في جوابها، وفق بلاغ للمجلس الوطني للصحافة، على ضرورة تقديم لائحة للمصالح المختصة في الولايات والعمالات، من طرف المقاولة، تتضمن اسماء الصحافيات والصحافيين الذين سيشتغلون خلال فترة حظر التنقل الليلي، مرفقة بنسخة من بطاقة الصحافة.

ونوه المجلس الوطني للصحافة على المجهودات التي يبذلها الجسم المهني، من ناشرين وصحافيين ومختلف فئات العاملين في الصحافة، لمواصلة أداء رسالته النبيلة، رغم كل الظروف الصعبة، الناتجة عن ظروف حالة الطوارئ الصحية، متوجها بكل المنتمين لهذا الجسم الصحافي، الاستمرار في بذل هذه الجهود، في إطار المبادئ الأخلاقية والمهنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.