السلطات تحقق مع دنيا بطمة 12 ساعة وتمنعها من مغادرة أرض الوطن وتصادر هاتفها

بالواضح

خضعت الفنانة دنيا بطمة، الجمعة، لـ12 ساعة من التحقيق من طرف الشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء، وذلك إثر ذكر اسمها في ملف صاحب حساب فاضح المشاهير المدعو ”حمزة مون بيبي“ على موقع ”سناب شات“.

وتم الاستماع إلى المغنية المثيرة للجدل أول مرة بعد وصولها، الخميس، للمغرب آتية من البحرين رفقة زوجها، وذلك إثر توجيه السلطات المغربية استدعاءً للفنانة بطمة قبل حوالي أسبوعين.

وتشير معطيات الى أن السلطات قامت بمصادرة هاتف الفنانة المغربية لأجل إخضاعه للخبرة التقنية على خلفية البحث، وللتأكد من مدى علاقته بحساب ”حمزة مون بيبي“.

وأضافت المعطيات أيضا أنه تم منع الفنانة المثيرة للجدل دنيا بطمة من مغادرة أرض الوطن إلى حين استكمال مسطرة التحقيق.

وكشفت تقارير أن بطمة غادرت مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء وهي في حالة إرهاق بسبب كثرة الساعات التي قضتها في التحقيق.

وجاء الاستدعاء بناء على شكوى تقدم بها المركز الوطني لحقوق الإنسان لدى النائب العام بمحكمة الاستئناف في مراكش، بعد تعرض رئيسه وبعض المحامين للتشهير على الحساب ”حمزة مون بيبي“، حيث طالبت الجمعية بالاستماع إلى المغنية بطمة؛ بعد توجيه عدد من المتهمين والضحايا بتهم الوقوف وراء هذا الحساب.

واستمعت السلطات للفنانة دنيا بطمة بعدما تم التحقيق مع شقيقتها التي ورد اسمها ضمن تصريحات إحدى المتهمات، والتي أكدت أن شقيقة المغنية الشهيرة دنيا واحدة من اللواتي يزودن المتهم الرئيسي بصور ومقاطع فيديو يتم نشرها على حساب ”حمزة مون بيبي“ لغرض الابتزاز.

وأظهرت التحقيقات الجارية وجود شبكة مكونة من عدد من الأفراد متهمة بالتواطؤ مع أصحاب الملاهي الليلية؛ لتصوير المشاهير وأصحاب النفوذ وابتزازهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.