العثماني لـ”بالواضح”: ندعو الجميع إلى التعاون لتأمين الهجرة

بالواضح – سعد ناصر/ تصوير: رشيد الشعيبي/ مراكش

أكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني أن المغرب على غرار المجموعة الدولية معني بالهجرة ومنخرط مع المجموعة الدولية، لكي يتم تطوير الهجرة لكي تكون امنة وانسانية ومفيدة للجميع سواء بالنسبة للمهاجر أو لبلدان الاقامة.

ودعا العثماني في تصريحات لجريدة “بالواضح” في سياق مشاركته اليوم الإثنين في فعاليات المؤتمر العالمي للهجرة بمراكش تحت اشراف الأمم المتحدة، إلى التعاون والتفاهم بين الأمم، لكي تكون الهجرة آمنة، مشيرا إلى انخراط المغرب في هذا الورش الأممي الهام.

واضاف أن المملكة المغربية على غرار الأسرة الدولية معني بملف الهجرة باعتباره بلد استقبال ومرور المهاجرين، كما أن للمغرب أكثر من خمسة ملايين ونصف المليون مهاجر عبر العالم، داعيا إلى ضرورة توفير ظروف وشروط أمن واستقرار هذه الفئة من المواطنين، منوها إلى الجهود وأدوار المملكة المحورية والهامة سواء على الافريقي واليوم على المستوى الدولي من خلال احتضان مراكش لحدث احتضان مؤتمر عالمي للهجرة التي ينتظر أن يتم الخروج واستصدار ميثاق عالمي للهجرة.

هذا وتلا العثماني صباح اليوم الرسالة الملكية إلى المؤتمر الحكومي الدولي من أجل المصادقة على الاتفاق العالمي حول الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية.

وأكد الملك محمد السادس على أن التحدي بالنسبة لمؤتمر مراكش حول الهجرة، الذي افتتحت أشغاله الاثنين 10 دجنبر، يبقى هو إثبات مدى قدرة المجتمع الدولي على التضامن الجماعي والمسؤول بشأن قضية الهجرة، مبرزا أنه يتعين لهذه الغاية، احترام الحق السيادي لكل عضو في تحديد سياسته الخاصة في مجال الهجرة وتنفيذها.

وقال الملك محمد السادس وقال الملك محمد السادس إنه “من واجبنا أيضا، أن نبرز بأن تعددية الأطراف تتنافى مع سـياسة المقعد الفارغ، ومع التهرب من المسؤولية، واللامبالاة. بل تتطلب تضافر الجهود، والالتزام في إطار الاختلاف”.

وأوضح أن التحدي الذي يتعين على هذا المؤتمر رفعه، يتجلى في تغليب منطق الوحدة على الشعبوية، بمختلف أشكالها، ورفض سياسة الانغلاق، واعتماد الحوار والتعاون الدولي للتوصل إلى حلول بناءة، لكسب الرهان الكبير لهذه الظاهرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.