المركز الثقافي المصري بالرباط ينظم لقاءا تواصليا حول ملكات مصر القديمة

بالواضح - عبدالحي كريط

في اطار العلاقات الثقافية ومد جسور الود الحضاري والثقافي بين المملكة المغربية وجمهورية مصر العربية، ومن أجل التبادل المعرفي في الحقل التاريخي، نظم المركز الثقافي المصري، صباح اليوم الثلاثاء، لقاءا حول ملكات مصر القديمة (نموذج الملكة حتشبسوت) تحت رعاية السفير المصري أشرف ابراهيم وقد ألقى العرض الباحثة سهام الجيلاني الباحثة في التاريخ والحضارة المصرية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة محمد الخامس بالرباط وتحت إشراف الدكتورة  الأستاذة البيضاوية بالكامل أستاذة التاريخ والحضارات وقد أطرت المحاضرة تحت إشراف الأستاذة هبة بهاء الدين سعيد مديرة المركز الثقافي المصري.

وافتتحت الندوة بفيلم وثائقي قصير للتعريف بالملكة حتشبسوت ودورها المحوري في مصر خلال فترة الدولة الحديثة الفرعونية،حيث اعتبرها بعض المررخين أقوى إمرأة في التاريخ والتي حكمت مصر مايقرب 22 عاما.

وقد صرحت مديرة المركزة هبة بهاء الدين لموقع بالواضح  أن هدف المركز الثقافي المصري من تنظيم هذه الندوات هو التعريف بملكات مصر الفرعونية وأن هذا اللقاء هي بداية لباكورة أعمال لباقي ملكات مصر الفرعونية.

كما أدلت الباحثة سهام الجيلاني لموقع “بالواضح”  على هامش اختتام فعاليات المحاضرة أن هناك أعمال أخرى ستنضاف بعد هذا اللقاء حول ملكات وشخصيات نسائية  بمصر القديمة مثل نيفارتاري وغيرها من أجل إبراز  والتعريف بدور المرأة في الحياة السياسية بأرض الكنانة.

كما أدلت الدكتورة البيضاوية بالكامل أيضا من خلال  تصريح لموقع بالواضح أن اللقاء التواصلي هو بداية لمشروع ثقافي للتعريف بدور المرأة التاريخي في الحقل السياسي ليس فقط في مصر الفرعونية بل هناك لقاءات وندوات مستقبلا ستتطرق على دور المرأة السياسي والمحور  في مختلف حضارات شمال إفريقيا عموما والحضارة المغربية بشكل خاص.

 

يذكر ان مصر فى عهد الملكة حتشبسوت عاشت  عصرا من أزهى عصور الحضارة المصرية على مدار 12 سنة وتسعة أشهر كما جاء فى تاريخ مانيتون قضتهم فى حكم مصر تحفها العظمة وتذخر بالمجد ونعمت مصر بالرقى والاستقرار والعلاقات الدولية الوطيدة، لتخلد اسمها بين أعظم حكام الدنيا آنذاك  إلا أنها اختفت من على العرش فى ظروف غامضة لم يستطع علماء الآثار حتى الآن معرفتها على وجه اليقين، خاصة وان أغلب آثارها قد همشت بفعل فاعل ليعتقد كثير من المتخصصين أنها كانت قد دمرت بأمر من الملك تحتمس الثالث انتقاما منه لحتشبسوت التى اغتصبت عرشه قرابة 22 عاما.

كما أن هناك مشروعا لسلسلة سينمائية أمريكية بعنوان “Protector of the Gods ” حول الملكات الثلاث لمصر القديمة، حتشبسوت وكليوباترا ونيفارتيتي.

تعليق 1
  1. سامية يقول

    شكرا اخي عبدالحي على تغطية الندوة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.