المغرب قاب قوسين للحصول على تكنولوجيا VTS الخاصة بالسفن البحرية

بالواضح – عبدالحي كريط

أكدت تقارير اعلامية ان المملكة باتت على بعد خطوات قليلة، بعد بضعة أشهر، من بدء سريان اتفاق الصيد البحري مصمم على مراقبة ما يحدث بالقرب من سواحله وفي مياهه الوطنية وبدقة متناهية.

ووفقا للمصادر الإعلامية فإن المغرب يستعد  لتزويد نفسه بمجموعة من المعدات التي تسمح بمراقبة حركة أساطيل الصيد، بفعل تقنية (VTS) التي تسمح بمراقبة تحركات السفن.

ويقود العملية المعهد الوطني للأبحاث البحرية (INRH) الذي يخضع لإشراف وزارة الفلاحة والصيد البحري، وتقدر قيمة الصفقة بحوالي 4 ملايين درهم.

وفي شهر غشت الماضي، عهد المعهد بعملية تطوير وتعزيز معدات ووسائل عمل سفينة الأمير مولاي عبدالله  اليابانية الصنع الخاصة بأبحاث المحيطات لشركة إسبانية وبلغت تكلفتها 120 مليون درهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.