انعقاد دورة مقاطعة عين السبع وسط غياب عدد من المستشارين

نور الدين اللوزي

انعقدت دورة يناير 2020 لمجلس مقاطعة عين، الثلاثاء 7يناير 2020، وسط غياب عدد من المستشارين؛ الأمر يتعلق بكل من البامي كريم كليبي والإستقلالي جبري هشام ، والاتحادي لحسينية يوسف ، ونائبة العمدة من العدالة فصلي حكيمة كالمعتاد ، فيما حضر المستشار فحلي رشيد ، كاتب المجلس من العدالة والتنمية ايضا ، الذي كان متغيبا لسنة كما صرح به عند مداخلته ، وما راج في الإعلام ، من غيابه خارج المغرب في الدورات السابقة، دون قيام رئيس مجلس مقاطعة عين السبع حسن بنعمر باللازم حيال غيابهم .
وقد كان جدول أعمالهم تقديم حصيلة مشاريع الشركتين للتنمية المحلية للتهيئة والتنشيط، وتقديم إلتماسين الى عمدة الدار البيضاء وتوصيته ببناء مستوصف صحي، ودار الشباب التي تبقى في أمس الحاجة إليهما.

والجدير بالذكر أن تسيير هذه الدورة كان من طرف رئيسها حسن بنعمر من حزب الأحرار ، الذي قضى أقل من ساعة وخرج، وهو يجيب على هاتفه، قبل أن يأخذ مكانه نائبه الأول نورالدين ودي عن العدالة والتنمية، دون إخبار برلمان المقاطعة أو تقديم إعتذار لهم، وحتى دون تدوينها في محاضر رجال السلطة، مع العلم أن هذا التصرف بدر عنه به لأكثر من مرة في سابق الدوارات، دون مساءلة أو إستفسار ، سواء من الأغلبية أو المعارضة أو السلطة ، ويبقى السؤال الغائب المطروح ، هو ما مدى مصداقية الدورة والطعن فيها من طرف المعارضة، أضف الى ذلك انه في لحظة قراءة الرسالة المرفوعة إلى الملك محمد السادس، لم يتبق من المستشارين سوى ما يعادل عدد أصابع اليدين، وهذا إن دل على شيء، فإنما يدل على رتابة أجواء أشغال المجلس، وذلك على أعتاب العد العكسي، وما تبقى من دورات معدودة وأيام محسوبة لنهاية المرحلة وبداية موسم الإنتخابات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.