تكريم قدماء نادي اطلس امنتانوت بحضور قدماء لاعبي الرجاء البيضاوي

عباس كريمي

كالمعتاد في شهر فبراير من كل عام، نظمت جمعية قدماء ولاعبي ومسيري نادي اطلس امنتانوت حفلا تكريميا على شرف لاعبين سابقين بالنادي،بحضور لاعبين سابقين بالرجاء البيضاوي لكرة القدم ،على مدى يومين متتاليين، السبت و الاحد 8/9 فبراير 2020 وذلك اعترافا بالخدمات الجليلة ومدى مساهمتهم خلال الثمانينات بالقطاع الرياضي عامة ولكرة القدم بشكل خاص.

وعرف اليوم الاول، استقبالا كبيرا للضيوف ،لكل من لاعبي نادي اطلس امنتانوت، بالاضافة الى قدامى لاعبي الرجاء البيضاوي، بقاعة دار الشباب بامنتانوت، بحضور كبير للشباب وبعض المعجبين ،جاؤوا ليرحبوا بالضيوف المكرمين ، بالاضافة الى اصدقاء اللاعبين ،وكذا محبي الفريق.
وخلال اليوم الثاني ،تم استقبال الضيوف جميعا بمنزل احد الاعيان واللاعب القديم ضمن نادي الاطلس بالمدينة، الذي وفر الى جانب اعضاء الجمعية جوا من الراحة وحسن الضيافة للاعبين.

وتم برمجة مباراة ودية بين اللاعبين القدامى لنادي اطلس امنتانوت لكرة القدم، وقدامى لاعبي الرجاء البيضاوي بحضور وازن لشباب المنطقة ورياضيين وعشاق الفريقين، وعامل الاقليم بوعبيد الكراب، وقائد الملحقة الاولى خالد الكرامة، ورئيس لجنة الرياضة بالجماعة العربي مشكوك، وبعض الفعاليات الرياضية بالمدينة ومحبي الرجاء البيضاوي.

وتم الاحتفاء بالمكرمين العربي ايت بلعيد ولحسن دشرون من قدماء لاعبي نادي اطلس امنتانوت، حيث قدمت لهما جوائز رمزية عربونا على محبتهم من قبل زملائهم الرياضيين والمحبين من عشاق كرة القدم الامنتانوتيين.

وعبر المحتفون بهما ،باندهاش كبير وتأثر بليغ، للحظة التكريم، حيث اعتبروها التفاتة تاريخية لهما لايمكن نسيانها، معبرين عن امتنانهم وشكرهم الكبير تجاه الجمعية وأعضاء فروم الزمن الجميل، وكل من ساهم في الرجوع للنبش في ذاكرة التاريخ الكروي المجيد، ابان كرة القدم خلال الثمانينات للاعبين كبار آنذاك كسبوا حب الجماهير، رغم امكانيات ضئيلة لذلك الزمن ،ومع ذلك استطاعوا منافسة فرقا كبارا بجهة مراكش بامكانيات ذاتية وعزيمة خاصة دفاعا عن المدينة وتشريفا لجمهورها المساند الرسمي لهم انذاك، ولم تتخلى عنهم اليوم ،حيث كرمتهما بحفاوة واعتزاز كبيرين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.