“تيماك أكروا ماروك” تنظم أول يوم دراسي للرفع من زراعة الأرز بالمغرب وتشغيل شباب العالم القروي

بالواضح – الرباط

 عرف اليوم الدراسي الذي نظمته شركة “تيماك أكروا ماروك” اليوم الثلاثاء 30 أبريل 2019، حول موضوع زراعة الأرز بالمغرب بالغرفة الفلاحية لجهة القنيطرة، حضورا وازنا من مختلف المهتمين بقطاع زراعة الأرز، تجاوز عددهم 120 شخصا.

وعبر جل المتدخلين على أهمية هذا القطاع وعلى ضرورة تظافر الجهود من اجل الزيادة في جودة المنتوج والسعي الى العمل على تجاوز مختلف الاكراهات التي يعاني منها فلاحوا الأرز، موجهين رسالة الى الوزارة الوصية بدعم هذا القطاع الذي أصبح مساهما أساسيا في الإنتاج الوطني، و في توفير فرص الشغل لشريحة مهمة من شباب العالم القروي.

وأوضح محمد بلزعر، المندوب الجهوي لمنطقة اللوكوس علال التازي بشركة “تيماك اكروا ماروك” خلال عرضه القيم، انه يجب الحرص على جودة التربة وذلك عبر ترشيد استعمال الأسمدة ومراعاة المميزات الكيميائية للسماد المستعمل في كل منطقة، حيث قدم مجموعة من التوضيحات حول الأسمدة التي يتم تصنيعها ودور كل مكون في الزيادة من جودة المنتوج والمردودية في الإنتاج، الشي الذي يساهم بشكل كبير في المحافظة على خصوبة التربة. وصرح يوسف لهبوب المسؤول التقني والتجاري لشركة تيماك اكرو ماروك بمنطقة علال التازي القنيطرة للبوابة الخضراء، أن هذا اليوم الدراسي الذي يعد الأول من نوعه مع فلاحي الأرز بالمغرب، جاء تكريسا لسياسة الشركة في توعية الفلاحين بالجانب التقني و تتبع جميع مراحل الإنتاج مع الفلاح من اجل منتوج ذو جودة عالية و إنتاجية أكبر عبر تخصيص أكثر من 80 تقني-تجاري لتقديم الاستشارة للفلاحين، خصوصا وأن زراعة الأرز أصبحت تحظى بأهمية كبيرة من طرف المسؤولين عن القطاع، حيث وصلت قيمة الإنتاج الإجمالي لسنة 2017 ، 117 مليون درهم بارتفاع 41 في المائة مقارنة مع سنة 2014.

وأشار السيد عبدالقادر الشريقي، نائب رئيس الكونفدرالية البيومهنية لفلاحي الأرز، بهذا اليوم الدراسي الذي يساهم في توعية الفلاحين ومساعدتهم على الزيادة في الإنتاجية، كما عبر على رغبة الكونفدرالية في المشاركة مع كل مبادرة تقدم إضافة نوعية لقطاع الأرز و تساعد الفلاحيين على تجاوز الإشكاليات المطروحة لديهم، بما فيها مبادرة شركة تيماك اكروا ماروك.

ويذكر ان شركة تيماك أكروا ماروك شركة عالمية متخصصة في صناعة الأسمدة الفلاحية، تشتغل بالمغرب منذ أزيد من 18 سنة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.