جبهة القوى الديمقراطية تذكّر بمبادرتها التي أفرزت أولى جلسات النموذج التنموي

بالواضح

أكد حزب جبهة القوى الديمقراطية مواكبته لمستجدات مشروع النموذج التنموي، المغربي البدیل، مستحضرة مبادرة حزب الجبهة التي أفرزت عقد أولى جلسات الحوار الوطني في الموضوع، شھر ماي 2018، بعد الدعوة التي وجھھا الحزب إلى كافة الفرقاء، وسلسلة اللقاءات الثنائیة معھم. كما جددت الأمانة العامة استعداد الحزب، في أی لحظة للقاء اللجنة المكلفة بالنموذج التنموي لتقدیم مشروع تصور الجبھة لھذا الموضوع.

من جانب آخر عبرت الأمانة العامة لجبھة القوى الدیمقراطیة لي بلاغ لها، بعد اجتماعھا الدوري، الثلاثاء 7 ینایر 2020 ،بالمقر المركزي للحزب برئاسة الأمین العام المصطفى بنعلي، (عبرت) عن موقفھا الداعي إلى تغلیب آلیات الحوار بين مختلف الفرقاء الليبيين، مذكرة بالجھود والمساعي، التي بذلتھا الدولة المغربیة، بقیادة الملك محمد السادس، من أجل الحفاظ على سیادة ووحدة ليبيا الشقيقة، وبما یحد من تأجیج التوتر وانعدام الأمن والاستقرار بالمنطقة، داعية إلى تغليب الحوار لتوفير حل سیاسي یجنب البلاد مزیدا من التوتر، لما فيه أمن واستقرار دول وشعوب المنطقة المغاربیة ومحیطھا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.