صراعات العدالة والتنمية مع لطيفة رأفت تجر العثماني للقضاء

بالواضح – طارق الشعري 

أكدت مصادر متطابقة أن الفنانة المغربية لطيفة رأفت، قامت بتقديم شكاية ضد سعد الدين العثماني بصفته أمينا عاما لحزب المصباح، إلى جانب عبدالرزاق العسلاني الكاتب الإقليمي للحزب بسيدي قاسم، اول أمس الخميس، لدى المحكمة الابتدائية بالرباط، حين صرح في تجمهر غير مرخص حول تسلمها مبلغا ماليا يتراوح بين 200 و300 مليون سنتيم، من أجل المشاركة في المهرجان الثالث لجماعة الحوافات.

واعتبرت لطيفة رأفت أن هذا التشهير اللاأخلاقي الذي قام به الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية هو امتداد للصراع الذي تعيشه الفنانة مع حزب العدالة والتنمية إبان المقاطعة التي أعلنت فيها صراحة وقوفها في صف الشعب المغربي، الشيء الذي لم يرق لحزب العدالة والتنمية، إذ اتصل بها في تلك الفترة سعد الدين العثماني محاولا ثنيها عن موقفها من المقاطعة، لكن رغم هذه الاتصالات والضغوطات من طرف الحزب ظلت الفنانة لطيفة رأفت متشبثة بالمقاطعة وظلت واقفة إلى جانب الشعب في هذا الاختيار الشعبي.

ووفق المقال الذي توصلت به “بالواضح” اعتبر دفاع الفنانة أن “التشهير بها بكيفية علنية وطرحها في وسائل الاتصالات الالكترونية والنيل من سمعتها وجهل حقيقة تطوعها وسعيها إلى الخير كلما استطاعت إلى ذلك سبيلا قد ألحق بها ضررا كبيرا”.

وطالبت الفنانة لطيفة رأفت بتعويض قدره درهم رمزي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.