كورونا بالعاصمة الإقتصادية.. الحالات النشطة تتراجع مع تسجيل عدد قياسي في حالات الشفاء الجديدة

بالواضح - نور الدين اللوزي

سجلت مدينة الدارالبيضاء تراجعا مهما في عدد الحالات النشطة بين المصابين بفيروس كورونا، لاسيما مع ارتفاع معدلات الشفاء مقارنة بعدد الإصابات الجديدة المسجلة في المدينة.
كما عرفت المدينة تسجيل عدد قياسي من حالات الشفاء بتسجيلها 61 حالة جديدة، وفق آخر حصيلة معلنة، ليرتفع إجمالي عدد المتعافين بالعاصمة الاقتصادية إلى 1026 حالة شفاء، حسب المعطيات، التي نشرتها المندوبية الجهوة لوزارة الصحة، منتصف ليل الثلاثاء/الأربعاء، بشأن الوضع الوبائي في مختلف أقاليم، وعمالات الجهة.
وتوزعت حالات الشفاء الجديدة بين 32 في عمالة البرنوصي، و9 حالات بمولاي رشيد، و7 حالات بعين الشق، و7 في عين السبع الحي المحمدي، و6 حالات في آنفا.
أما إجمالي عدد المصابين في عمالات مقاطعات المدينة منذ بدء الأزمة، فيبلغ 295 حالة في عين السبع الحي المحمدي، 607 حالة بالبرنوصي، 230 حالة في مولاي رشيد، و71 حالة بالفداء، و78 في بنمسيك، و102 في عين الشق، 71 في الحي الحسني، و273 في آنفا.
ووفقا لمعطيات المندوبية، فإن عدد الحالات النشطة انخفض من 839 حالة في 11 ماي الجاري، إلى 657 حالة قيد العلاج، في حدود الساعة السادسة من مساء أمس، فيما ارتفعت معدلات الشفاء خلال هذه الفترة من 33 إلى 59 في المائة، حاليا.
وداخل مدينة الدارالبيضاء، تعد عمالة البرنوصي الأكثر تضررا، حيث توجد 223 حالة نشطة حتى الآن، مقابل 147 ي عين السبع الحي المحمدي، و118 في مولاي رشيد، و12 في بنمسيك، و21 في عين الشق، و34 حالة نشطة في الحي الحسني، و88 في آنفا، و14 في الفداء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.