لائحة مسربة لما تسمى حكومة “البوليساريو” المعينة (صورة)

سعد ناصر

بعد فضيحة ما يسمى “المؤتمر الوطني” لجبهة البوليساريو التي التأم قبل موعد الانتخابات، لتمكين الأمين العام ابراهيم غالي من تجديد عهدته، وفوزه بـ1808 صوتا من أصل 2101 من المؤتمرين، وتمثيل دولة وهمية، كشف منتدى دعم مؤيدي الحكم الذاتي بمخيمات تندوف المعروف اختصارا ب:”فورساتين”، عن لائحة مسربة لما يسمى “حكومة” جبهة البوليساريو المعينة (تعيين وتوافق بناء على المحاصصة القبلية).

وفيما يلي لائحة ما تسمى “حكومة” البوليساريو مشكلة من 29 شخصا بمن فيهم ما يسمى “وزيرا أولَ”:

بشرايا بيون “الوزير الاول”
عبد الله لحبيب البلال “وزير الدفاع”
مصطفى سيد البشير “وزير الداخلية”
محمد سالم السالك “وزير الخارجية”
امحمد خداد منسق مع المينورسو
محمد لمين البوهالي اللواء الاحتياطي
الطالب عمي ديه الناحية الثانية
محمد اوليدة الناحية الخامسة
حمة مالو الناحية الثالثة
حمة سلامة المجلس الوطني
البشير مصطفى السيد مستشار
خطري ادوه التنظيم السياسي
محمد الولي اعكيك “الارض المحتلة”
مريم السالك احمادة “والي اوسرد”
ابراهيم المخطار بومخروطة والي السمارة
امربيه المامي والي الداخلة
المعلومة لربأس والي بوجدور
العزة ببيه “والي لعيون”
ابي بشرايا البشير ممثل الجبهة بفرنسا
عبد القادر الطالب عمر سفير بالجزائر
سيدي محمد عمار ممثل بالامم المتحدة
محمد سيداتي “وزير اوروبا”
فاطمة المهدي “وزيرة التعاون”
محمد لمين احمد “وزير المالية”
خيرة بلاهي “وزيرة الثقافة”
خديجة حمدي مكلف “بمهمة بالرئاسة”
عمر منصور “وزير الصحة”
السالك بابا حسنة “وزير المياه”
سالم لبصير “وزير الاعمار”

وتأتي هذه الخلطة الجديدة التي أعلنتها البوليساريو بتجديد العهدة المزيفة لابراهيم وحكومة وهمية، متزامنة مع صعود الرئيس الجزائري الجديد عبدالمجيد تبون وتعيين حكومة جديدة، كل هذا ليتم تنسيق وانسجام بين الجبهة الوهمية وصانعتها الجزائر من أجل إطالة أمد الصراع المفتعل لأطول فترة ممكنة حتى يستفيد منه الطرفان معان سواء جيل الجنرالات الشيوخ الجزائريون أو مرتزقة البوليساريو.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.