لقجع يرد الاعتبار للزاكي ويعينه لهذا المنصب

متابعة

بشكل رسمي تم تعيين الزاكي بادو مديرا للمنتخبات الوطنية وسيبدأ مهامه يوم الأربعاء القادم.

وكشف جريدة “المنتخب” أنه سيكون للزاكي إجتماع مع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع لتحديد البرنامج العام الذي سيشتغل عليه الناخب الوطني السابق للفريق الوطني بحضور المدير التقني الوطني روبيرت أوسيان الذي رحب بالتعاقد مع إطار مغربي كبير ساهم بشكل كبير في قيادة المنتخب الوطني في كثير من الإستحقاقات الإفريقية والدولية حيث يبقى المدرب الوحيد الذي نجح في الوصول للمباراة النهائية مع المنتخب الوطني في كأس إفريقيا للأمم عام 2004 بتونس ومنذ هذه السنة لم يصل الفريق الوطني إلى هذا الدور كما أنه نجح في قيادة الأسود على عهد الرئيس الحالي للجامعة فوزي لقجع.
وأضاف المصدر ذاته أن الزاكي بادو حدد إستراتيجيته التي سيعرضها على رئيس الجامعة فوزي لجع كمديرجديد للمنتخبات الوطنية لكون هذا المنصب هو تقني بالدرجة الأولى حيث سيعمل الزاكي بادو على الإشراف على المنتخبات الوطنية وتحديد برامج مدربيها للإرتقاء بها حتى تحقق الأهداف المنشودة إفريقيا وعالميا، كما أنه سيكون صلة الوصل بين المنتخب الوطني الأول واللاعبين المحترفين الذين يعبرون عن رغبتهم في اللعب للفريق الوطني وسيلعب هنا الزاكي بادو دورا كبيرا كما فعله في السابق عندما كان ناخبا وطنيا.

وأوضحت الجريدة الرياضية ان هذا التعيين خلف ردودا قوية من المتتبعين بالشأن الكروي الوطني لكون الجامعة وعلى رأسها فوزي لقجع أعادت الإعتبار للزاكي بادو الذي قدم الشيء الكثير للكرة الوطنية وكان لابد من الإستفادة من خبرته وتجربته على مستوى المنتخبات الوطنية، ولعل المشروع الذي هيأه في هذا الصدد سيكون عند حسن الظن وفي مستوى تطلعات الجماهير المغربية التي ظلت تساند وتؤازر الزاكي بادو حتى وهو بعيد عن المنتخب الوطني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.