مدينة الشهداء وادي زم تحتضن مهرجانها الصيفي تحت شعار “الثقافة من أجل التسامح والتعايش”

بالواضح – الرباط

من المرتقب أن تحتضن مدينة واد الزم في الفترة الممتدة من 25 إلى 28 من الشهر الجاري النسخة الأولى لمهرجانها الصيفي تحت شعار “الثقافة من أجل التسامح والتعايش” وذلك بمناسبة الذكرى العشرين لتربع جلالة الملك على عرش أسلافه و إحتفاء بفن التبوريدة والتعريف بتراث المنطقة .
ويهدف هذا المهرجان بحس المنظمين إلى إبراز التنوع الثقافي والفني والاجتماعي والاقتصادي الكبير للمنطقة وسيشكل أيضا فرصة لإبراز ما تزخر به المنطقة والإقليم والجهة من معطيات طبيعية، و ثروات هامة سواء على المستوى الفلاحي، أو السياحي و بالإضافة إلى الإشعاع .
وقال محمد سقراط ، رئيس جمعية مهرجان وادي زم للثقافة والفنون في تصرح خص به الجريدة أن مدينة وادي زم ستعيش هذه الدورة من المهرجان على ايقاعات ثقافية وفنية ، و رياضية مع بداية اسبوع المهرجان حيث سيتم منح الوقت الكافي لتكون فقرات المهرجان قوية، و كثيرة و متنوعة ، وستتوج خلال هذه الأيام الأربعة بإعطاء انطلاقة فنون الفروسية، و مشاركة سربات من المختلف المناطق والقبائل المجاورة ثم كذلك فقرات فنية وثقافية وتراثية أخرى.

ومن جهته، قال مدير المهرجان هشام حسنابي أن هذا العرس باعتباره إشعاعا للمدينة بأكملها، هو فرصة للبحث عن خامات وطاقات محلية لابرازها في شتى الميادين الفنية والرياضية والثقافية والتراثية .

و أكد مدير المهرجان أنه سوف تشارك في حفل الافتتاح عدة فرق فلكلورية قدمت من بعض جهات المملكة بالإضافة إلى مجموعات محلية حيث ستقدم لوحات شعبية فنية بالإضافة الى الندوات واللقاءات لمناقشة مختلف المواضيع الثقافية والرياضية والفنية .

تجذر الإشارة إلى أن فعاليات المهرجان الذي ستنطلق يوم 25 يوليوز 2019، ستستمر الى يوم الأحد 28 يوليوز الجاري، وذلك بعد تقديم جميع الفقرات المتنوعة، التي سطرتها إدارة المهرجان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.