ملتقى إقليمي للمؤسسات التعليمية الحاصلة على اللواء الأخضر بإقليم الفقيه بن صالح

بالواضح – عبدالحفيظ الحاجي

احتضنت مركزية مجموعة مدارس أولاد الجابري بالجماعة الترابية أولاد ناصر، يوم الثلاثاء 3 دجنبر الجاري 2019 فعاليات الملتقى الإقليمي للمؤسسات التعليمية الحاصلة على اللواء الأخضر، وقد ترأس هذا الملتقى التربوي والايكولوجي الهام، كل من السيد الكاتب العام لعمالة إقليم الفقيه بن صالح، والسيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة، والسيد المدير الإقليمي لقطاع التربية الوطنية بالفقيه بن صالح، ووفد هام يمثل مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ، بحضور السيد رئيس المجلس الجماعي لأولاد ناصر، وممثلي السلطات الإقليمية والمحلية، وعدد من الأطر الإدارية والتربوية، وفعاليات مختلفة وتلميذات وتلاميذ مختلف الفرعيات التابعة لمركزية أولاد الجابري .. تلميذات وتلاميذ المؤسسة المحتضنة للملتقى أعضاء النادي البيئي كانوا في مستوى الحدث، حيث قدموا شروحات قيمة حول مختلف أنشطة النادي، ومشاريع المؤسسة في مجال العناية بالبيئة، والحفاظ على سلامة المجال، وكذا اقتصاد الطاقة والماء .. هذا وقد سلم السيد الكاتب العام للعمالة لمركزية مجموعة مدارس أولاد الجابري، هدية من السيد عامل الإقليم، متمثلة في أجهزة ومعدات معلوماتية وإلكترونية، وأدوات ذات الصلة بالمجال .. الوفد الرسمي تفقد مختلف مرافق وفضاءات المؤسسة ، كما زار قسما للتعليم الأولي تم تجهيزه بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية .. هذا وقد تخلل الحفل فقرات فنية متنوعة، أبدع فيها تلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية والجمعيات الشريكة، في الوقت نفسه تم تقديم العديد من الكلمات بالمناسبة، على رأسها كلمة السيد المدير الإقليمي للتربية الوطنية ، والسيدة ممثلة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، والسيد رئيس المجلس الجماعي لأولاد ناصر ، أبرزوا من خلالها أهمية العناية بالبيئة بمختلف مكوناتها، حفاظا على سلامة وأمن المواطنين .. هذا وقد توجت فعالية هذا الملتقى الذي عرف نجاحا باهرا، بتسليم شارة اللواء الأخضر ، التي منحتها مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، للمؤسسات الأربع المعنية وهي : مركزية مجموعة مدارس أولاد الجابري بجماعة أولاد ناصر، وفرعية أولاد العيش الغربية التابعة لمجموعة مدارس أولاد احمد بجماعة بني شكدال، ومركزية مجموعة مدارس المركز الفلاحي بجماعة أولاد ازمام، ومدرسة السعادة بمدينة الفقيه بن صالح، ليختتم هذا العرس البيئي، برفع اللواء الأخضر بمركزية مجموعة مدارس أولاد الجابري، في جو تربوي رائق، ساده الود والصفاء والتآخي والتصافي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.