هذا ما قررته استئنافية فاس في ملف “حامي الدين”

قررت، محكمة الإستئناف بفاس، صباح اليوم الثلاثاء، تأجيل جلسة محاكمة القيادي في حزب العدالة والتنمية  عبدالعالي حامي الدين الى غاية 12 ماي المقبل.
وبالرغم من جاهزية الملف للمناقشة في المضمون والإستماع لحامي الدين، إلا ان المحكمة عللت قرارها، بعدم توصلها بقرار تصفية مكتب منسق دفاع  ايت الجيد الراحل بن جلون التميمي الذي توفي مؤخرا، خصوصا انه هو من وضع الشكاية ضد حامي الدين نيابة عن الطرف المدني.
وحضر جلسة ملف حامي الدين المتهم ب”المساهمة في قتل” الطالب اليساري “ايت الجيد بن عيسى”، عدد من الوجوه القيادية بحزب العدالة والتنمية, على رأسهم نائب الأمين العام للحزب سليمان العمراني إضافة الى حضور البرلمانية “البيجيدية” امينة ماء العينين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.