إصدار جديد يتطرق لصور التضامن والتعاون بين المغرب والبحرين

بقلم: كرتاوي وجدان

نال المفكر البحريني الدكتور نوح خليفة ترشيحا من جامعة محمد الخامس بالرباط لبلوغ رتبة بروفيسور في سياق التعاون بين البلدين ،وقد قال الدكتور خليفة إن كل من وزارتي الداخلية باعتبار انتسابه وظيفيا إليها والخارجية باعتبارها جهة اختصاص تسلمتا خطاب ترشيحه من قبل جامعة محمد الخامس بالرباط من خلال سفارة المملكة المغربية بالمنامة ،وقد عبر الدكتور خليفة عن الرعاية التي حظي بها من مملكة البحرين والمملكة المغربية بقيادة العاهلين صاحبي الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين والملك محمد السادس ملك المملكة المغربية مع الإشادة بالعلاقات المتينة بين البلدين التي تسعى دائما إلى إعلاء مراتب التضامن ووحدة الموقف في العديد من المجالات، ولقب برفيسور يشير إلى أعلى رتبة أكاديمية تمنح من الجامعة بناء على إنجازات أكاديمية تمنح للشخص بناء على نشره لأبحاث ومشاركته في أنشطة فكرية محلية ودولية وتدريس وتأهيل الطلبة وتكون لديه خبرة في تخصص معين ، وبذلك تبقى جامعة محمد الخامس بالرباط من الجامعات التي تتميز بمستوى عالمي مرموق محتلة بذلك مراتب متقدمة في التصنيف الدولي 2022 متصدرة المركز الأول على المستوى الوطني والمغاربي والمرتبة التاسعة على المستوى العربي والمرتبة الإحدى عشر من بين الجامعات الإفريقية وهي في قائمة 4.8% من أفضل الجامعات في العالم ،وللتذكير فقط عرف البروفيسور نوح خليفة ببصمته الخاصة التي ينفرد بها في مواقفه وإسهاماته الفكرية القوية التي كان لها الدور الكبير والفعال في خدمة العلاقات بين المملكتين وقد أنتج دراسة موسعة عن البلدين بعنوان البحرين والمغرب صور التضامن والتعاون التاريخية والمعاصرة كما كانت له الكلمة بخصوص المرأة البحرينية والتنمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.