الاتحاد الدولي لنقابات آسيا وإفريقيا يبدي دعمه المطلق لمغربية الصحراء

بالواضح

جدد الاتحاد الدولي لنقاباتِ آسيا وإفريقيا خلال مؤتمره الثاني المنعقد يوم الإثنين 16 يناير بالدار البيضاء، دعمه المطلقَ للوحدةِ الترابيةِ للمغرب وسيادته الكاملة على الصحراء المغربية، داعيا إلى نبذ التفرقة وتقوية جسور العلاقات واحترام سيادة الدول.

واعتبر المؤتمرون في بيانِهم الختامي لهذا المؤتمر، الذي نظم بالعاصمة الاقتصادية يومي 15 و16 يناير الجاري تحت شعار ” تحديات العمل النقابي في قارتي آسيا وإفريقيا” بمشاركة 25 من ممثلي مركزيات نقابية من قارتي آسيا وإفريقيا، أن الحروبَ والنزاعات وزج الدول في مختلِفِ التوتراتِ الإقليمية يُعَد تهديدا للأمن والسلام العالمي.

وأكد المؤتمرون أن القضيةَ الفلسطينيةَ قضيةُ أمةٍ، مطالبا في الوقت ذاتِه برفعِ الحصارِ المضروبِ على العمالة الفلسطينية وتمكينها من حقوقها والحد من التسريحات، كما جددَ المؤتمرُ مطالبتَه بإنهاءِ الاحتلال وتمكينِ الفلسطينيين من إقامة دولتهم وعاصمتها القدس.

اترك رد