المنتخب المغربي يقترب من حسم مجموعة المونديال

بالواضح

فاز المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، على نظيره غينيا بيساو، بثلاثة أهداف لصفر، في مباراة جمعتهما مساء السبت 9 أكتوبر 2021، في ملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، برسم الجولة الرابعة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم “مونديال 2022”.

وبهذه النتيجة يكون المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم قد اقترب من حسم مجموعته وبات على مرمى حجر من التأهل الى الدور الفاصل المؤهل لنهائيات كأس العالم “مونديال 2022″، بفوزه الثالث على التوالي في التصفيات، إذ رفع رصيده لـ9 نقاط، محتلا صدارة المجموعة التاسعة، بفارق 5 نقاط عن منتخب غينيا بيساو، المحتل للمركز الثاني برصيد 4 نقاط، ثم منتخب غينيا كوناكري في المركز الثالث برصيد 3 نقاط، ومنتخب السودان في المركز الأخير برصيد نقطتين فقط.

وأنهى المنتخب الوطني الشوط الأول من المباراة متفوقا بهدفين لصفر، أحرزهما كل من أيوب الكعبي، في الدقيقة العاشرة، وأيمن برقوق، في الدقيقة 20.

وفي الشوط الثاني عاد أيوب الكعبي، لاعب فريق “هاتاي سبور” التركي، للتألق من جديد، ويحرز الهدف الثالث للعناصر الوطنية.

وكان المنتخب الوطني فاز أمام المنتخب ذاته، بخمسة أهداف لصفر، في مباراة جمعتهما، الأربعاء 6 أكتوبر 2021، في ملعب مجمع الأمير مولاي عبد الله بالرباط، برسم الجولة الثالثة من التصفيات.

ويحتاج المنتخب الوطني المغربي إلى نقطة واحدة فقط من أجل ضمان التأهل، رسميا، إلى الدور الفاصل المؤهل لنهائيات كأس العالم.

ويمكن للمنتخب الوطني حسم التأهل إلى الدور الفاصل في مباراته المقبلة، حين يواجه غينيا كوناكري، يوم الثلاثاء 12 أكتوبر 2021، في ملعب مجمع الأمير مولاي عبد الله، في مباراة مؤجلة عن الجولة الثانية من التصفيات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.