الهلالي في مراسم توقيع عقدة أهداف بين الاتحاد الفرنسي للتايكوندو ووزارة الرياضة الفرنسية

بالواضح

728×90 Banner

بدعوة من رئيس الاتحاد الفرنسي للتايكوندو السيد صدوق حسن وبمقر معهد تكوين الأبطال لمختلف الرياضات الأولمبية INSEP وبتغطية واسعة من قبل مختلف المنابر الإعلامية وممثلي الصحافة الفرنسية، حضر إدريس الهلالي رئيس الجامعة الملكية المغربية للتايكوندو وعضو الاتحاد الدولي ورئيس الاتحاد العربي واتحاد البحر الأبيض المتوسط للتايكوندو، الإثنين 14مارس الجاري، مراسم حفل توقيع عقدة أهداف بين وزارة الرياضة الفرنسية والاتحاد الفرنسي للعبة وذلك إلى جانب كل من الوزيرة الفرنسية المكلفة بالرياضة Roxana Maracineano ورئيس الاتحاد الفرنسي صدوق حسن.
هذه العقدة التي تم توقيعها برعاية من الهيئة الأولمبية للاجئين Taekwondo Humanitarian Foundation (THF) ووزارة الرياضة الفرنسية، ترتكز بالأساس على محور تعزيز و دعم رياضة التايكوندو باعتبارها قاطرة لتحقيق التكامل والاندماج الاجتماعي السلس لفئة اللاجئين المقيمين بفرنسا ضمن وسطهم الجديد، وذلك من خلال ثلاث مراحل أساسية هي الاكتشاف والادماج ثم التكامل، حيث تم أيضا خلال هذا الحفل تقديم نموذج للأبطال اللاجئين بفرنسا والذين استطاعوا تغيير مسار حياتهم من حالة الخوف والاضطهاد التي كانوا عليها قبل وصولهم إلى فرنسا إلى حالة الشعور بالأمن والاستقرار التي أصبحوا ينعمون بها بفضل تعاطيهم لرياضة التايكوندو، ويتعلق الأمر بالبطلة الأفغانية زكية خودادادي وهي من فئة ذوي الهمم التي روت مسيرة حياتها المؤثرة خلال إقامتها بأفغانستان وكيف استطاعت النزوح في اتجاه فرنسا التي أعادت لها الأمل من جديد من خلال تمكينها من المشاركة ضمن فئة الباراتايكوندو لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020.

وسط المقال

اترك رد