تارودانت. رجال السلطة بقيادة اوزيوة في حالة استنفار قصوى

بالواضح - محمد السرناني

استجاب قائد قيادة اوزيوة لمتطلبات المواطنين، حيث تم التنويه بتدخلاته الميدانية تفاعلت معها الساكنة وفعاليات المجتمع المدني بشكل إيجابي. وقد أشرف على عملية الفتح والتنقية بالطريق الإقليمية 1737 في عدد من المحاور المقطوعة بسبب تواجد الأتربة وتساقط الأحجار التي خلفتها مجاري الأودية والشعب المتواجدة بها، و التساقطات المطرية الأخيرة التي عرفتها المنطقة ،بهدف فك العزلة نسبيا، مستعينا بجرافات جماعة اكيدي والشركة المكلفة بأشغال بناء المنشأة الفنية على وادي شطبل وشركة SNTRO المكلفة ببناء طريق واومومن وذلك بتنسيق مع مصالح الجماعة. علاوة على تسهيل عملية الولوج إلى مراكز الجماعات الثلاث لفائدة ساكنة الدواوير المتضررة التابعة لجماعة اوزيوة واكيدي تفنوت وتوبقال ،في انتظار تراجع منسوب مياه وادي شطبل بجماعة اوزيوة ليثم الفتح الكلي للطريق الإقليمية 1737 في وجه حركة المرور. وللإشارة أن السلطة المحلية جندت كل مواردها البشرية واللوجستية خاصة وأن قيادة اوزيوة منطقة جبلية ذات مسالك وعرة وتتأثر وبشكل عام جراء تقلبات الطقس والتغييرات المناخية التي تشهدها المنطقة كل سنة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.