تامسنا. جمعويون يلتئمون لمتابعة متضرري المشاريع السكنية

728×90 Banner
نظمت كل من جمعية “تامسنا للتنمية والتضامن” وجمعية “الهداية” لقاء تواصليا مشتركا يوم الأحد 20دجنبر 2015 بمدينة تامسنا، وذلك من أجل دراسة التقدم الحاصل لحل مشكل تأخير تسليم الحجوزات للزبناء وخاصة ما تعلق بمشاريع هبة) الشطرين الثالث و الخامس (بالإضافة للشطر الثاني من مشروع الهداية.
وقد تميز هذا اللقاء بالحضور المكثف للمتضررين والمتضررات، بالإضافة إلى ممثلي وزارة الإسكان وسياسة المدينة والمدير العام لشركة العمران تامسنا والسلطة المحلية.
استهل اللقاء بكلمة رئيسي الجمعيتين واللذان عبرا عن الاعتزاز الكبير بالتعليمات الملكية القاضية بإيجاد حل شامل وفوري لهذا المشكل الذي خلف مآسي اجتماعية حقيقية، وأثر سلبا على صورة المشروع الحضري الكبير للمدينة الجديدة تامسنا، والذي يحظى باهتمام ملكي خاص.
كما ثمنا المجهودات والتنسيق المستمر الذي تقوم به جميع الجهات المعنية بالملف وخاصة وزارة الداخلية، ومؤسسة العمران مركزيا ومحليا، بالإضافة إلى الانخراط الإيجابي للسلطات الإقليمية. ونوها بالمناسبة بالتدبير الحكيم والمنصف للسلطة القضائية التي تعاملت مع الملف خدمة لنصرة العدالة ببلادنا.
وقد أكدا أن تدبير هذا الملف منذ أزيد من ثمان سنوات يشكل محكا حقيقيا لإقرار دولة الحق والقانون، كما يعتبر تدبيرا مشتركا لجميع الأطراف سواء القطاعات العمومية أو القضائية أو المدنية لمغرب مابعد دستور2011 تلا بعد ذلك تدخل السيد ممثل المفتشية العامة لوزارة الإسكان وسياسة المدينة، الذي ذكر بالتزام الوزارة وانخراطها لحل المشكل، وبالقرارات التي أعلن عنها الوزير عند اجتماعه بممثلي الجمعيتين يوم الثلاثاء 15 دجنبر.
وفي تدخله عبر باشا المدينة عن استعدادالسلطة المحلية والإقليمية لمواكبة الملف ومصاحبة المتضررين. قدم بعد ذلك المدير العام لشركة العمران تامسنا عرضا مفصلا بسط فيه للحضور المراحل التي قطعها تدبير الملف والإجراءات المستقبلية من أجل تسليم المفاتيح إلى الزبناء.
وبناء عليه فقد خرجت الجمعيتان بالقرارات التالية: 1. استرداد جميع أجزاء المشروعين من طرف العمران عبر المسطرة القضائية،
2. التزام مؤسسة العمران باستكمال المشروعين وتسليم الحجوزات في الأفق المنظور.
3. تعاقد العمران مع مكاتب للدراسات والهندسة لتتبع الأشغال.
4. التزام العمران بإنهاء المشروعين باحترام المعايير التقنية للحجوزات.
5. تقديم تصميم جديد للمشروعين للجهات المختصة قصد المصادقة عليهما قي أقرب الآجال.
6. تعهد العمران بوضع برمجة إجرائية لجميع المراحل المتعلقة باستكمال البناء مع وضعها رهن إشارة الجمعيتين قصد تقاسمها مع الزبناء.
7. تشكيل لجنة مشتركة لتتبع الملف إلى حين تسليم الحجوزات إلى الزبناء. وتضم هذه اللجنة كل من ممثل السلطة المحلية عن وزارة الداخلية ، ممثل عن وزارة الإسكان وسياسة المدينة، ممثل مؤسسة العمران ورئيس جمعية ATDS بالنسبة لمشروع هبة ورئيس جمعية الهداية بالنسبة لمشروع الهداية. هذا بالإضافة إلى فريق مصاحب عن وكالة التنمية الاجتماعية.
8. فتح مكتب خاص لتلقي ملفات المتضررين واستقبالهم بمدينة تامسنا، وذلك ابتداء من شهر يناير 2016 إلى حين تسليم الحجوزات للمتضررين.
9. التعهد باحترام السعر الأول للحجز واحتساب التسبيقات المقدمة من طرف الزبناء مع ضرورة تقديم الزبناء لجميع الوثائق المطلوبة.
10. التحضير لعقود جديدة بين الزبناء ومؤسسة العمران قصد توقيعها خلال النصف الأول من سنة 2016
11. تغيير أسماء المشروعين. طرح بعد ذلك الحاضرون مجموعة من الأسئلة تهم الجوانب المالية والتقنية والقانونية. كما عبروا عن تثمينهم لهذه المجهودات وثقتهم في مكتبي الجمعيتين، ودعوا إلى ضرورة متابعة كل من ثبت تورطه في هذه الكارثة الاجتماعية التي شردت عددا كبيرا من الأسر. كما عبر الجميع عن الشكر والامتنان لوسائل الإعلام التي وقفت بجانب المتضررين في محنتهم لمدة سبع سنوات، والتي كانت سندا قويا لهم. كما دعا الجمعان جميع المتضررين إلى اليقظة والوحدة، في إطار روح المسؤولية والتشارك مع كل الجهات التي تسعى إلى تأمين حقهم في سكن مبني على أساس الكرامة والمواطنة الحقة.
وفي الختام تم تكليف مكتبي الجمعية لرفع برقية ولاء وشكر للمك محمد السادس باسم كافة المتضررين والمتضررات على اهتمامه الخاص بهذا الملف الشائك.
وسط المقال

اترك رد