مرضى الأعصاب والدماغ بعمالة الصخيرات يعانون من غياب الطبيب بمستشفى لالة عيشة

728×90 Banner

صرح عدد من المواطنين أنهم تفاجأوا بعدم وجود طبيب في تخصص الاعصاب والدماغ على مستوى المستشفى الإقليمي لالة عيشة بتمارة.
وقالت ذات المصادر ان الطبيب الوحيد المعين في المنصب لا يقوم بواجبه المهني كما تلزمه بذلك القوانين الجاري بها العمل .

وتضيف مصادرنا أن مدير المستشفى المذكور يتستر على الطبيب ولا يريد اعمال للاستفسار في حقه بكون ذات الطبيب يستقوي بنافذين إماراتيين.

وسط المقال

ويجري الحديث في رداهات ذات المستشفى أن الطبيب المذكور يفضل معالجة الإماراتيين على لدار واجبه المهني تجاه المواطنين المغاربة وتنبه الجريدة الوزارة الوصية الى أن مثل هذه السلوكات الانحرافية وجب محاربتها.

اترك رد