أغنية “دارها بيا تبون” تقود مغنيا جزائريا للاعتقال (فيديو)

بالواضح

أوقفت قوات الشرطة الجزائرية، مغني الراي الشاب بيلو، الخميس 15 يوليوز، بمدينة وهران، بسبب أغنية ساخرة موجهة إلى الرئيس عبدالمجيد تبون وفق ما اوردته مصادر متطابقة.
واكدت تقارير اعلامية جزائرية، بأن عناصر الشرطة أوقفت المغني المذكور، وتم إيداعه سجن الحراش احتياطيا في انتظار محاكمته، بسبب أغنية سخر فيها من الرئيس تبون، عنوانها: راني مغبون دارها بيا تبون.

وفيما اكدت تقارير اعتقال المغني الجزائري الشاب نفت مصادر أخرى من مؤيدي النظام العسكري بالجزائر الخبر، وهو النفي الذي كان محط تشكيك بمواقع التواصل الاجتماعي في ظل عدم خروج المغني باي توضيح بشأن اعتقاله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.