أكادير.. “مجمر” ينهي حياة شابة بالقليعة

لقيت شابة حتفها بمستعجلات المستشفى الإقليمي بإنزكان، بعد استشاقها لغاز ثاني أوكيد الكاربون الناجم عن احتراق الفحم الخشبي، داخل حمام منزل أسرتها بجماعة القليعة.

وحسب مصادر ل”بالواضح” فالضحية كانت تستحم بحمام منزل أسرتها، الكائن بحي العزيب، بجماعة القليعة، حيث عمدت إلى ادخال مجمر لتسخين الحمام، وهو ما نجم عنه استنشاقها لكمية كبيرة من غاز ثاني أوكسيد الكربون السام، الناتج عن احتراق الفحم الخشبي، مما أدى إلى سقوطها مغمى عليها، ليتم نقلها صوب المستعجلات، إلا أنها وللأسف فارقت الحياة.

ويذكر، أن الضحية كانت تتابع دراستها بالسنة الأولى ثانوي تأهيلي. رحم الله الفقيدة، وألهم أهلها وذويها الصبر والسلوان، ودعواتنا للجميع بتجنب استعمال الفحم الخشبي وقنينات الغاز داخل الحمام والأماكن المغلقة، لما يشكلانه من خطورة على حياتهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.