الرحامنة: إصابات بليغة في اشتباكات بين أفراد الدرك الملكي وأهالي دوار “القريات”

728×90 Banner
هاجم سكان دوار “القريات” التابع ترابيا إلى إقليم الرحامنة صباح أمس الثلاثاء 23 دجنبر 2014 عمال المكتب الشريف للفوسفاط مانعين إياهم من تنفيذ عمليات اعتيادية في تفجير أرضيات الاستغلال المنجمي التابعة للمورد 6 البعيد عن مدينة اليوسفية ب36 كيلومترا، بسبب ما وصفوه “تماطل” الإدارة الفوسفاطية في تعويضهم عن الأراضي المستغلة، ليُحمى وطيس المواجهة بين أهالي الدوار وأفراد القوات الأمنية بمختلف تلاوينها والتي وصل عددها 120 فردا، مخلفا إصابات بليغة في صفوف الجانبين.

وفيما أكّد أحد المسؤولين الفوسفاطيين أن إدارته تملك وثائق تعويض الأهالي عن أراضيهم بناء على مساطر قضائية موثقة، رجح مصدر مطلع إمكانية النصب والاحتيال على سكان الدوار المتضررين على اعتبار، يضيف ذات المصدر، أنهم أوكلوا مهمة مواكبة الملف واستخلاص المستحقات لأحد الأشخاص الذي توارى عن الأنظار. ومما عضد هذا الترجيح، حسب المتحدث، تاريخ الإدارة الفوسفاطية وإمكانياتها اللوجيستيكية والإدارية في التوثيق وتحفيظ أملاكها بشكل يضمن لها الأحقية ويجنبها المشاكل أمام التحديات والالتزامات الإنتاجية.

يُشار إلى أن سيارات الإسعاف توافدت على مكان المواجهة، إثر اصطدامات بين أفراد التدخل الأمني وسكان القرية خلفت إصابات بالجانبين.
وسط المقال

اترك رد