فعاليات رجاوية تدق ناقوس الخطر تؤكد على ان الرجاء يسيرها مكتب فاقد المهنية

بالواضح

أبدت فعاليات رجاوية غضبها الكبير من الخروج الصاغر للفريق، ليلة امس الثلاثاء، امام فريق مغمور من السنغال من كاس عصبة الابطال واكدت المصادر ذاتها في تعليقها على هذا الاقصاء المذل بان المكتب المسير يتحمل كافة المسؤولية في الاوضاع التي يعيشها الفريق مذكرة بالتطاحن حول مناصب المسؤولية بالمكتب المسير الذي دارت رحاه بين الكاتب العام الحالي الذي افشل جل صفقات الفريق وبين النائب الثاني للرئيس الذي يطمح للحصول على مقعد بالجامعة الملكية النغربية لكرة القدم دون ان يقدم اي اضافة بالمكاتب التي كان عضوا فيها اللهم ارضاء كبريائه بالتواجد بالمكتب المسير لانه يحب كرة المضرب ومنكب على تكوين ابنائه في هذه الرياضة ولا يهمه ابناء الرجاء في شيء وشددت المصادر ذاتها على ان المكتب الحالي يعد نسخة طبق الاصل لمكتب الزيات وان من يؤتث فضائه اناس فاقدون الشيء الكثير ولن يؤدو ولو ثمن قنينة ماء من مالهم الخاص لصالح النادي مشيرة الى ان احد اعضاء المكتب المسير لا يتوانى في السفر والنزول في الفنادق المصنفة على حساب مالية الفريق المنهكة بالديون ولا يهم سوى التواجد بالمكتب لتوزيع دعوات الحضور للمباريات على مقربيه خدمة لمصالحه الشخصية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.