كورونا يتسلل إلى البطولة ووزارة الصحة تطالب اتحاد طنجة بتوقيف التداريب واخضاع المخالطين للحجر

بالواضح

بعدأقل من أسبوع واحد على  استئناف تداريب أندية القسم الوطني الأول والثاني لكرة القدم الاحترافية، منذ يوم الخميس 25 يونيو 2020، تسلل فيروس كورونا ليضرب أول فريق بالدوري المغربي للمحترفين، بتسجيل حالة إيجابية في صفوف اتحاد طنجة.

وأصيب الشخص المكلف بحمل الأمتعة داخل اتحاد طنجة، بوباء كورونا، مما أربك صفوف الفريق الطنجي، الذي باشر تدريباته منذ الخميس الماضي.

إلى  ذلك طالبت مندوبية وزارة الصحة اتحاد طنجة بتوقيف التداريب وإخضاع مخالطي المكلف بالأمتعة لحجر لمدة أسبوع قبل إجراء التحاليل المخبرية.

وكان لاعبو اتحاد طنجة قد خضعوا لمسحة كورونا قبل عدة أيام، ليتسبب هذا الطارئ في حالة من القلق داخل الفريق، في انتظار أن تتضح الصورة بشكل أكبر، بين إعادة الفحوصات أو الدخول في حجر صحي.

من جانبه أعرب مدرب فريق اتحاد طنجة، بيدرو بنعلي،في تصريحات صحافية عن شعوره بالإحباط الشديد، مضيفًا “هذا السيناريو هو ما كنا نخشاه بالفعل، إنه أمر محزن ويخلط أوراقنا بالكامل”.

كما سارت حالة من القلق بين اللاعبين بسبب احتكاكهم اليومي والمستمر مع حامل الأمتعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.