مفاجأة: مضيان ينجح في انتزاع جماعة إيمزورن بالحسيمة

بالواضح

كشفت مصادر مطلعة أن المرشح الاستقلالي والقيادي بحزب الميزان نور الدين مضيان قد صنع مفاجأة بعد نجاحه في انتزاع جماعة إيمزورن بالحسيمة.

ولعل ما أفرزته نتائج انتخابات 08 شتنبر 2021 من اكتساح حزب الاستقلال بالحسيمة، بتبوء الرتبة الاولى على مستوى انتخاب اعضاء مجلس النواب، ورئاسة أكثر من 10 جماعات ترابية بإقليم الحسيمة. حيث يمكن قراءة النتائج الانتخابية الاخيرة بالاقليم كونها ثورة استقلالية يقودها ابن الريف نور الدين مضيان.

ويعتبر استقلاليون ان مضيان وحزب الاستقلال قد نجحا في تقديم رسالة قوية لمن كان يحمل حزب الميزان مسؤولية أحداث الريف 58-59 …والتي كانت موضوع ندوة نظمها الحزب بالمركز العام حول أحداث الريف ، والتي سبقها زيارة الامين العام نزار بركة لاقليم الحسيمة، والذي سبق وصرح خلالها أن حزب الاستقلال إذا ما ثبث ضلوعه في الأحداث المأساوية التي شهدها الريف سنوات 58 – 59 ، فإنه مستعد لتحمله مسؤوليته كاملة، وتقديم اعتذار رسمي في هذا الشأن …وهو ما أجابت عنه اليوم ساكنة إمزورن، من خلال وضع ثقتهم في حزب الاستقلال، من أجل الإنصاف، والعدالة التاريخية والسياسية والأخلاقية ، وهو ما يضع حدا للعديد من الإشاعات والمغالطات المغرضة والتمويهية.
إنها دون شك رسالة واضحة، عبرت عنها ساكنة جماعة إمزورن مهد ومعقل الحراك، أن حزب الميزان، وبحسب الاستقلاليين، استطاع أن يقرأ بنجاح احتياجات الساكنة وأنه يحمل مشروعا مجتمعيا تعادليا وواقعيا لساكنة الريف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.