منتصر: نسعى لتطوير افاق التعاون مع باقي المؤسسات الجامعية

بالواضح

قال رشيد منتصر مدير المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي في تصريح خص به جريدة “بالواضح” ان الدرس الافتتاحي الذي نظمته ليزاداك اصبح من ضمن الطقوس السنوية التي يعرفها المعهد .
واضاف منتصر ان هذا الطقس لا يخص فقط المعهد بل اصبح ينظم على مستوى جميع المؤسسات والفضاءات الجامعية.

ذات المسؤول قال انه بخصوص اختيار الرئيس السابق لجامعة ابن زهر ” فجاء انطلاقا من قناعات يتقاسمها جميع استاذة المعهد تكمن في ان هناك جسور لم يتم خلقها اولا واستغلالها بشكل مناسب من أجل النهوض بالتربية الفنية بالجامعة المغربية والمدرسة العمومية”

منتصر ذهب في لقاءه مع الجريدة, على هامش الدرس الافتتاحي الذي نظمه المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي بمناسبة انطلاق الموسم الجامعي الحالي وذلك يوم أمس الجمعة بقاعة باحنيني بالعاصمة الرباط, أن اهمية التربية الفنية والجمالية لا تكمن فقط في تكوين مثقفين وفنانين لكن ايضا في تكوين المواطن المسؤول الذي يحترم الاختلاف و يلتزم باصول وقواعد الحوار البناء.
منتصر اكد في معرض كلامه ان من مخرجات الدرس الافتتاحي المنظم ولادة تفكير جدي عملي يقضي بفتح افاق التعاون والشراكة مع مختلف المتدخلين خصوصا المؤسسات الجامعية التي تشتغل بنفس المجال اد من المنتظر ان يتم توقيع عدد من الاتفاقيات مع ثلاث كليات للآداب والفنون على مستوى كل من القنيطرة سطات وايت ملول .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.