الاتحاد الألماني يؤكد بقاء لوف مدربا لـ”المانشافت” في نهائيات أمم أوروبا

بالواضح

سيبقى يواكيم لوف مدربا لمنتخب ألمانيا لكرة القدم في نهائيات كأس أوروبا 2020، المقرر إقامتها خلال الصيف المقبل، على الرغم من الخسارة التاريخية التي تكبدها “المانشافت” أمام مقدونيا الشمالية بنتيجة (1-2) في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى كأس العالم قطر 2022.

وذلك حسب ما أعلن رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم، فريتس كيلر، أمس الثلاثاء، في مقابلة مع صحيفة « بيلد » واسعة الانتشار.

ويواجه لوف (61 سنة) ضغوطات كبيرة منذ أن سقط فريقه أمام إسبانيا ب (0-6) في 17 نونبر الماضي ضمن دوري الأمم الأوروبية، في حين يعد تعثره أمام مقدونيا الشمالية الخسارة الأولى ل »المانشافت » في تصفيات كأس العالم منذ 20 سنة، وتحديدا منذ سقوط مدو آخر أمام انجلترا ب(1-5) في ميونيخ سنة 2001.

وعانى المنتخب الألماني من عدم ثبات في المستوى منذ خروجه من الدور الأول لمونديال روسيا 2018، محتلا المركز الأخير في مجموعة ضمت السويد والمكسيك وكوريا الجنوبية.

وسيترك لوف منصبه، رسميا، مع نهاية بطولة أمم أوروبا المقرر تنظيمها في الفترة ما بين 11 يونيو و11 يوليوز المقبلين، بعد 15 سنة على دكة المدربين مع المنتخب الألماني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.