المختبر العسكري بورزازات الذي تم إحداثه ينهي مهامه

بالواضح - رشيد سايح

انهى المختبر العسكري الذي تم إحداثه بالمستشفى الإقليمي سيدي حساين بناصر بورزازات بتعليمات من الملك محمد السادس, لمرض “كوفيد 19”, (أنهى) مهامه بعد استقرار الحالة الوبائية بجهة درعة تافيلالت.
وكانت تعليمات اعطيت من قبل الملك محمد السادس بإحداث مختبر عسكري بورزازات, بعد تفجر الوضع الوبائي بجهة درعة, عقب ظهور بؤرة وبائية بسجن ورزازات, فقد ساهم المختبر في تشخيص الفيروس في وقت وجيز, كما ساهم في الرفع من وثيرة الكشف عن الفيروس في أقاليم جهة درعة تافيلالت. علما، أن الحالة الوبائية بجهة درعة تافيلالت قد استقرت, منذ ازيد من ثلاثة اسابيع, و استقر عدد الإصابات بالجهة في 586 حالة إصابة, منها 581 حالة شفاء, وست حالات وفاة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.